وزير الصحة يصدر قرارا بايقاف الوكيل العرجلي عن العمل    جمعية الاقصى تعبر عن قلقها تجاه إغلاق المسجد الاقصى وتدعو لوقفه جادة لمنع التحركات ال    الوكيل الصحة العرجلي يعتدي على مدير مكتب وزير الصحة ويهدد الوزير شخصيا    وكيل قطاع التنمية بالشئون الاجتماعية يطلع على أنشطة منظمة فكر    أنتهاء أعمال البرنامج التدريبي الحكم الرشيد بالحديدة    لجنة الإختبارات تتخذ عددا من القرارات بشأن العملية الإمتحانية    شركة روت كيك تدشن اعمالها وتعقد اتفاقية مع الشركة العربية للتسويق    تدشين المرحلة الثالثة من برنامج تدريب معلمات الريف بسبع محافظات    مؤسسه موده تقدم اجهزه ومستلزمات طبيه لمركز شعوب الطبي..    جمعيتا البنوك اليمنية والصرافين اليمنيين تستنكران الهجوم على فرع البنك الأهلي في عدن,   
الصفحة الرئيسية  |   من نـحـن  |   إرسال خبر  |   الاتصال بنا  |   مواقع صديقة  |  
 
 بحث متقدم
اليمن الجديد - 
تعتزم السلطات الامريكية إلى تزويد الاردن بذخائر وربما أسلحة خلال الأسابيع القادمة لدعم هجماته التي يشنها على مواقع تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”

الأحد, 15-فبراير-2015
اليمن الجديد -

تعتزم السلطات الامريكية إلى تزويد الاردن بذخائر وربما أسلحة خلال الأسابيع القادمة لدعم هجماته التي يشنها على مواقع تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في العراق وسوريا.

أعلن مسؤولون أن الولايات المتحدة تعد خططا لإعادة تزويد الأردن بذخائر خلال الأسابيع المقبلة ربما تضم أسلحة موجهة بدقة معجلة بالدعم للمملكة مع توسيع دورها في الهجمات الجوية ضد تنظيم داعش.
وامتنعت وزارتا الخارجية والدفاع الأميركيتان عن التعليق على أي تحركات في المستقبل لمساعدة الأردن بطلبات للأسلحة.

ولكن عدة مسؤولين أميركيين قالوا – شريطة عدم نشر أسمائهم – إن تخطيطا يجري للمساعدة في سد النقص في مخزونات الأردن من العتاد الحربي.
وتأتي جهود الولايات المتحدة للتعجيل بتسليم الذخيرة وأسلحة أخرى للأردن بعد نداء من العاهل الأردني الملك عبد الله للنواب الأميركيين الأسبوع الماضي بزيادة الدعم الأميركي.

وقال مصدر قريب من الحكومة الأردنية إن الأردن يعتقد أن مخزوناته من القنابل تتضاءل مع توسيع دوره في الهجمات بعد الإعدام البشع لطيار أردني على يد تنظيم داعش.
وأثار بث التنظيم شريطا مصورا في بداية هذا الشهر لإعدام الطيار معاذ الكساسبة حرقا رد فعل عاما عنيفا في الأردن وشحذ تركيز الحلفاء العرب المساهمين في المجهود الحربي.

والأردن واحد من مجموعة دول عربية انضمت إلى الهجمات الجوية الأميركية على تنظيم داعش الذي يسيطر على مساحات شاسعة في العراق وسوريا. وأعلنت دولة الإمارات هذا الأسبوع استئناف هجماتها الجوية على التنظيم.

وقدرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أن الأردن ألقى 72 قنبلة في الموجة الأولى من ضرباته الانتقامية في سوريا الأسبوع الماضي. واستأنف الأردن غاراته يوم الخميس.

ويقول خبراء عسكريون أردنيون إن الأردن قد يعاني للحفاظ على كثافة غاراته الجوية حتى في الوقت الذي أمر فيه الملك عبد الله قادة القوات المسلحة بالاستعداد للقيام بدور عسكري أكبر في التحالف الدولي الذي يقاتل تنظيم داعش.

والتقى عاهل الأردن مع نواب أمريكيين في واشنطن الأسبوع الماضي قائلا إنه يسعى للحصول على ذخائر دقيقة إلى جانب قطع غيار طائرات ومعدات رؤية ليلية إضافية وأشار إلى التأخير في العمل عبر القنوات الأميركية العادية.

ودفع هذا إلى لجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأميركي التي يرأسها السناتور الجمهوري جون مكين إلى أن تبعث برسالة تحث إدارة الرئيس باراك أوباما على معالجة طلبات الأردن بشكل مستعجل يعكس وتيرة الأحداث.

وقال المسؤولون الأميركيون إنهم يعملون للتعجيل بدعم الأردن ولكنهم امتنعوا عن مناقشة مواعيد تسليم أنظمة محددة ومن بينها ذخائر وقطع غيار طائرات.
وتقدم الولايات المتحدة ما يزيد على 300 مليون دولار كمساعدات أمنية للأردن سنويا وهو رقم من المتوقع أن يزيد .

وفي الثالث من فبراير، وقعت الولايات المتحدة والأردن على مذكرة تفاهم جديدة تلزم الولايات المتحدة بزيادة مساعدتها من 660 مليون دولار إلى مليار دولار سنويا في الفترة من 2015-2017.





ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد:




جميع حقوق النشر محفوظة 2007-2017 لـ(اليمن الجديد)